الثلاثاء 11 أغسطس 2020
smith-wesson-introduces-mp22-compact-with-cerakote-fde-finishmultinationalforce.com

كانا يلعبان.. طفل في الخامسة يقتل أخاه بمسدس بأمريكا

قتل صبي يبلغ من العمر 5 سنوات شقيقه البالغ من العمر 12 عاما رميا برصاصة في الولايات المتحدة الأمريكية، بعدما صوب نحوه مسدسا وجده صدفة قرب المنزل حينما كانا يلعبان معا، معتقدا أن المسدس مجرد لعبة أطفال.

وبحسب جريدة ميترو الناطقة بالفرنسية، أمس (الجمعة)، فإن الحادث وقع بغريفين جورجيا، أثناء مرح شقيقين يبلغان من العمر 5 و 12 عاما وأختهما ذات7 سنوات بلعبة المطاردات البوليسية بجوار منزلهم، إلا أن عثور الطفل الأصغر على مسدس، اعتقد أنه مجرد لعبة جعله يصوبه تجاه شقيقه وأرداه قتيلا.

وقال جار العائلة لشبكة “سي بي إس إن”، إن الصبي البالغ من العمر 5 سنوات، عثر على مسدس في الحديقة حول المنزل، حمله معتبرا أنه مجرد لعبة، وتوجه به صوب أخيه محدثا صوتا بفمه إلا أن صوت الرصاص أطبق على المكان”.

وتابع المتحدث نفسه، “عندما وصلت الشرطة، عثرت على الصبي البالغ من العمر 12 عاما يصارع جراء إصابة خطيرة في الصدر، وتم نقله إلى المستشفى على وجه السرعة إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة هناك”.

ورجحت الشرطة أن تكون إحدى العصابات التي تتاجر في المخدرات، أضاعت سلاحها الناري بمكان الواقعة، وربطت ذلك بمطاردة وقعت في مكان قريب في وقت سابق من اليوم نفسه؛ بعدما طاردت السلطات سيارة كان يركبها ثلاثة تجار مخدرات تمكنوا من الفرار، كما عثروا على كمية قليلة من المخدرات قرب مكان الواقعة.

ووعدت الشرطة ببذل قصارى جهدها للعثور على الأفراد الذين تركوا المسدس الذي عثر عليه الصبي البالغ من العمر 5 سنوات، وتسببت بذلك في هذه الفاجعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *