الثلاثاء 4 أغسطس 2020

الحكومة تحدد شروط تخفيف الحجر الصحي

أكد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، وجود مجموعة من الشروط وضعتها الحكومة، للتخفيف من تدابير الحجر الصحي، مؤكدا على أن حكومته تمتلك استراتيجية واضحة.

ومن بين الشروط التي تحدث عنها العثماني، بحسب ما ورد في كلمه خلال الجلسة المشتركة التي ضمت مجلسي البرلمان اليوم (الاثنين)، قدرة المنظومة الصحية ومدى توفرها على طاقة استعابية مؤهلة لاستيعاب المرضى في حال تطور الوضع، مستحضرا في السياق ذاته، تنبيه المندوبية السامية للتخطيط، من أن عدم تحمل المستشفيات المرضى أمر ممكن، خاصة إذا لم تطبق الاحترازات الصحية.


ومن بين الشروط أيضا، مدى توفر القدرة على إجراء الاختبارات، والتي يطلب أن تكون سريعة وتمكن من تتبع المخالطين ومحاصرة الوباء، وأفاد العثماني أيضا أن البلاد ماضية في تجهيز المختبرات، والتي أصبح عددها في القطاع العام لوحده 13 مختبرا.

ويضاف إلى ما سبق، وفق المصدر ذاته، وجود المرونة وإمكانية التراجع عن قرارات التخفيف المتخذة، في حال ظهور بؤر أكثر أو حصول عودة للفيروس بشكل أقوى.

وأوضح العثماني، أنه من بين الشروط أيضا، وضع معيار التمييز الإيجابي، عبر توفير الحماية للفئات الهشة من كبار السن أو حاملي المرضى بأمراض مزمنة، من أجل الحفاظ على هذه الفئة.


وجدير بالذكر، أن الحكومة ستصادق يوم غد (الثلاثاء)، على مرسوم تمديد حالة الطوارئ الصحية ثلاثة أسابيع إضافية إلى ما بعد 20 ماي، بسبب عدم استقرار الوضع الصحي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *