الجمعة 7 أغسطس 2020

بنعلي: الحكومة لا تتوفر على تصور واضح للخروج النهائي من الطوارئ

وجهت الأمانة العامة لحزب جبهة القوى الديمقراطية، انتقادات لاذعة لحكومة سعد الدين العثماني، بسبب ما سمّته “الغموض الذي يكتنف الترتيبات المواكبة لقرار التمديد، نتيجة التقصير في التواصل”، ونبهت إلى عدم طرح تصور الحكومة الواضح للخروج النهائي من حالة الطوارئ الصحية، بالنظر لما يكتسيه السماح بالعودة للقطاعات الصناعية والتجارية، ولمظاهر الحياة الاجتماعية، لطبيعتها من أهمية وحيوية في انشغالات الجميع، وفي الخطة العامة للدولة من أجل الحفاظ على الصحة والاقتصاد والسلم الاجتماعي.

واعتبرت الأمانة العامة للحزب، برئاسة الأمين العام للحزب المصطفى بنعلي، في بلاغ، تتوفر جريدة “أمَزان24” على نسخة منه)، أن تمديد حالة الطوارئ وتدابير الحجر الصحي، إلى العاشر من شهر يونيو المقبل، قرار “صائب”، تمليه الضرورة الموضوعية، وفق النتائج المسجلة على كافة المستويات في التعاطي الجدي واليقظ مع تطور حالة الوباء بالمغرب.

واستكمالا لمناقشة المهام التنظيمية، المطروحة على مسار الحزب في راهنيته، باشرت الأمانة العامة للحزب دراسة كافة الترتيبات والتدابير المطروحة للإعداد الجدي لعقد دورة المجلس الوطني للحزب عبر التواصل عن بعد، وتداولت بشأن البرنامج العام للدورة. كما صادقت على برنامج عمل لكافة تنظيمات الحزب، في أفق انعقاد هذه الدورة، يوم 31 ماي الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *