الثلاثاء 11 أغسطس 2020

بوساطة فتاة.. استدرجوه ورجموه حتى الموت بمولاي بوسلهام

في واقعة مثيرة، انتقم أربعة أشخاص من ابن عمهم الخمسيني، بعدما شكّوا في تواطئه مع مقاول ضدهم لإفراغهم من استغلال بقعة أرضية مسقية بالمنطقة. وبعد ثلاثة أشهر من خسارتهم الدعوى القضائية وحنقهم منه لتشفيه فيهم وتقديم معلومات ضدهم للقضاء، استدرجوه إلى منطقة مهجورة وقيّدوه ثم رجموه بالحجارة.

وبحسب يومية “الصباح” التي أوردت الخبر في عددها ليوم غد (الجمعة) استعان الجناة بفتاة تحظى بإعجاب الضحية، استدرجته، فرجموه بالحجارة ليصاب بجروح خطيرة لفظ إثرها أنفاسه الأخيرة يوم الثلاثاء الماضي بالمستشفى.

ونقل الهالك إلى مصلحة التشريح الطبي لتشريج جثته، فيما أوقفت عناصر الدرك الملكي بمولاي بوسلهام المتورطين الثلاثة؛ بمن فيهم الفتاة، فيما لاذ آخران بالفرار، وصدرت في حقهما مذكرتا بحث.

وأمرت النيابة العامة الضابطة القضائية بمولاي بوسلهام بإحالة الجناة ونتائج الأبحاث الأولية على المركز القضائي لسوق الأربعاء الغرب، لاستكمال الأبحاث التمهيدية وتعميق البحث في القضية.

وخطط الجناة لقتل الضحية قبل ثلاثة أشهر، بعد تنفيذ الحكم القاضي بإفراغهم من الأرض المتنازع عليها، ورغم أن الضحية تفادى مرارا لقاءهم، إلا أنهم استعانوا بفتاة استدرجته إلى منطقة بدوار أولاد اعكيل، وقيدوه ثم رشقوه بالحجارة، ما تسبب له في نزيف أودى بحياته بعد يومين من رقوده في المستشفى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *