الثلاثاء 4 أغسطس 2020

لاعب لكرة القدم بفاس يهلك في عاصفة التبروري

في صدمة كبيرة وسط أنصاره والأطر الرياضية بمدينة فاس، هلك لاعب فتيان النصر الفاسي، أيوب الكناوي، إثر عاصفة “التبروري” التي ضربت فاس يوم السبت الماضي، وخلفت خسائر في الأرواح والمحاصيل الزراعية.

وبحسب مصادر خاصة، فإن الأب أرسل الطفل أيوب مع بداية العاصفة الرعدية ليتفقد غطاء محله التجاري الذي يوجد أسفل المنزل الذي يقطن به في حي الرياض بفاس، إلا أن عاصفة “البرَد” أسقطته، وتم نقله إلى المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس لتلقي الإسعافات اللازمة، إلا أنه توفي في قبل وصوله.

وعبر أعضاء وعشاق الفريق الفاسي في موقع التواصل الاجتماعي”فيسبوك” عن تأسفهم جراء الظروف التي أودت بحياة أيوب أحد براعم كرة القدم بمدينة فاس، والذي يقترب من عيد ميلاده 13، متقدمين خلال هذه المناسبة الأليمة بأحر التعازي إلى الأسرة الصغيرة والكبيرة للفقيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *