الثلاثاء 4 أغسطس 2020

وزراء حكومة العثماني يخضعون لتحليلات كورونا استعدادا للمجلس الوزاري

يستعد أعضاء حكومة سعد الدين العثماني، لحضور مجلس وزاري يترأسه الملك محمد السادس، من المتوقع أن ينعقد الأسبوع المقبل، بإجرائهم تحاليل مخبرية لكشف فيروس كورونا المستجد.

وكشفت مصادر مطلعة لجريدة “أمَزان24” أن التحليلات التي خضع وزراء الحكومة، فرضها البروتوكول الصحي، بالإضافة إلى قياس درجات حرارتهم بشكل مستمر ومنتظم، على الرغم من أن القصر لم يحسم بعد، سواء كان حضوريا أو عن بعد.

ورجحت المصادر ذاتها، أن ينعقد المجلس الوزاري حضوريا، إسوة باللقاء الذي ترأسه الملك المحمد السادس، خلال الأيام الأولى لجائحة كورونا، حينما أصدر تعليماته، فيما يتعلق بتدبير الجائحة.

وتشير المصادر، إلى أن المجلس الوزاري، سيتداول في مشروع قانون المالية التعديلي، للبحث عن حلول تخفف من التأثير السلبي على الاقتصاد الوطني، الذي خسر قرابة تسعة آلاف مليار سنتيم، خلال الثلاثة أشهر الماضية، جراء توقف كافة القطاعات الإنتاجية والخدماتية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *