الإثنين 30 نوفمبر 2020

عودة قوارب الموت.. اسبانيا تعترض 57 مهاجرا بجزر البليار

أكدت مندوبية الحكومة المركزية بجزر البليار، أن قوات الحرس المدني الإسباني اعترضت أمس (الاثنين)، 57 من المهاجرين السريين الجزائريين، كانوا يحاولون الوصول على متن خمسة قوارب إلى سواحل جزر البليار.

وأوضحت نفس المصادر أن 13 من المهاجرين غير الشرعيين من هذه المجموعة ألقي عليهم القبض في المياه قبالة ساحل (كابريرا) بينما تم إلقاء القبض على 27 آخرين بمايوركا في حين اعتقل 17 بفورمينتيرا مشيرة إلى أن جميع هؤلاء المهاجرين غير الشرعيين يحملون الجنسية الجزائرية.

وأضافت أن تحديد وضبط تموقع ومسار هؤلاء المهاجرين السريين الذين كانوا على متن قوارب تقليدية ومن ضمنهم أحد القاصرين تم عبر نظام المراقبة الخارجية المتكامل لتتحرك قوات الحرس المدني وتقوم بإلقاء القبض عليهم.

وأشارت إلى أنه بعد انتهاء التحقيقات مع هؤلاء المهاجرين السريين سيتم نقلهم إلى مركز اعتقال الأجانب الذين يوجدون في وضعية غير شرعية في انتظار ترحيلهم إلى بلدهم الأصلي.

وكانت قوات الحرس المدني الإسباني قد أعلنت شهر ماي الماضي عن إلقاء القبض على 11 شخصا يشتبه في انتمائهم إلى منظمة إجرامية تنشط في تهريب مهاجرين جزائريين وإدخالهم عبر البحر إلى التراب الإسباني.

وقال بيان للحرس المدني، إن هذه الشبكة الإجرامية التي تنشط في مجال الاتجار بالبشر والتي تتمركز بكل من وهران (شمال شرق الجزائر) وإقليم ألميريا (جنوب اسبانيا) أدخلت خلال يومين فقط، 126 مهاجرا جزائريا غير شرعي إلى إسبانيا بمن فيهم العديد من القاصرين والنساء الحوامل وشخص من ذوي الاحتياجات الخاصة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *