السبت 31 يوليو 2021

“إنوي”تتوج بجائزة دولية

فازت شركة ” إنوي”، أول أمس الخميس، في باريس بجائزة « Africa Gaming Award » في إطار فعاليات “أسبوع باريس للألعاب إلكترونية “Paris Games Week”.

وتعد هذه الجائزة، حسب بلاغ للشركة، اعترافا وتجسيدا للدور الريادي والمحفز للفاعل الرقمي الشامل في مجال تنمية الألعاب الإلكترونية في المغرب وإفريقيا.

وبهذه المناسبة، قالت نادية الفاسي الفهري، الرئيسة المديرة العامة لشركة أنوي: «يأتي هذا التتويج اعترافا وتأكيدا لأهمية انخراط إنوي والتزامه من أجل تنمية وتطوير الألعاب الإلكترونية، سواء في المغرب أو إفريقيا»، مشيرة إلى أن «الإنجازات التي راكمها إنوي في هذا القطاع، تشكل بدون شك عاملا محفزا من أجل الانبثاق الفعلي لمنظومة ديناميكية ومبتكِرة، كما أنها ستمكن بلدنا من التموقع في هذه الصناعة الجديدة».

واستقبل « Paris Games Week » في 2018 أزيد من 316 ألف زائر. ويعد هذا المعرض من بين ثلاثة أكبر معارض عالمية مخصصة لصناعة ألعاب الفيديو. وبهذا فإن تميُّز إنوي هو اعتراف دولي بجهوده في قطاع رائد.

بدوره قال إفان نايفيلد، الرئيس المدير العام لمؤسسة Webedia Africa، الشريكة في تنظيم أسبوع باريس لألعاب الفيديو: «كفاعل ذو مكانة عالمية في مجال الرياضة الإلكترونية وألعاب الفيديو، نرى أن المغرب والقارة الإفريقية يتوفران على قدرات كبيرة في هذا القطاع. ونعتبر أن انخراط إنوي والتزامه إلى جانب مطوري الألعاب الإلكترونية واللاعبين المغاربة والأفارقة يسير في اتجاه رؤيتنا الخاصة لتحفيز هذه الصناعة الجديدة على الصعيد العالمي»،

من جانبه، قال إبراهيم أمضوي، المسؤول عن المحتويات لدى إنوي، «انخرط إنوي منذ 2012 إلى جانب صناع الألعاب الإلكترونية ومطوري ألعاب الفيديو والشركات الناشئة ورواد الأعمال المتخصصين، والذين أصبحوا يشكلون جزء لا يتجزأ من منظومة أعمالنا الطبيعية. وإلى اليوم، لا زال إنوي الفاعل المغربي الوحيد الذي يتوفر على منصة مخصصة بالكامل للألعاب الإلكترونية. وتجدر الإشارة إلى أن إنوي يتواجد اليوم في قلب هذه المنظومة المبتكِرة مع ارتباط قوي بالرياضة الإلكترونية، وأيضا بألعاب الهاتف النقال وتطوير ألعاب إلكترونية مغربية 100 بالمائة».

وتمكن إنوي، قبل عام، بشراكة مع (Moroccan Gaming Evolution (MGE، من تدشين أكبر مركز مخصص لألعاب الفيديو في إفريقيا بمدينة الدار البيضاء، كما صمم هذا الفضاء من قبل ومن أجل اللاعبين. وهو مجهز بتجهيزات عصرية (80 آلة فائقة الأداء)، إضافة إلى بنية تحتية شبكية جد متطورة وفضاءات توفر أجواء مثالية لممارسة الألعاب الإلكترونية. ويهدف هذا المركز إلى تشجيع صعود مواهب ذات قيمة دولية في مجال الألعاب الإلكترونية.

وبالموازاة مع ذلك، يضيف البلاغ، قام إنوي أيضا بإطلاق الموسم الثالث لعصبة إنوي الإلكترونية « inwi e-league »، أول عصبة احترافية مخصصة بالكامل للرياضة الإلكترونية، إضافة إلى منصة خاصة لتمكين أفضل اللاعبين الوطنيين من الاحتكاك بالمنافسة الدولية والتأهل لتمثيل المغرب في البطولات العالمية.

وتعتبر العصبة الإلكترونية لإنوي “inwi e-league” العصبة الوحيدة بالمغرب المؤهلة لمسابقات ESWC .وتعتبر هاته الأخيرة حدثا دوليا مرجعيا في هذا المجال والذي يساهم في تطوير الرياضات الإلكترونية ويبتكر كل سنة أشكال تعبير جديدة.

حري بالذكر، أنه في سنة 2018، أعلنت ESWC وإنوي عن إنشاء مسابقة “ESWC Africa by inwi” في سابقة على المستوى القاري، والتي شهدت تباري أحسن الفرق الإفريقية في إطار دوريات بمواصفات دولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *