الجمعة 15 يناير 2021

غضب طلبة الحقوق بالدار البيضاء يدفعهم إلى رفع وتيرة احتجاجاتهم

رفع طلبة كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية عين السبع الدار البيضاء وتيرة احتجاجاتهم، بعد وقفة نظموها ضد عمادة الكلية يوم الجمعة الماضي، تعبيرا عن غضبهم إزاء ما وصفوه بـ  “الأوضاع المزرية التي تعرفها الكلية”.

واستنكر الطلبة الغاضبون في بيان أصدروه اليوم (الثلاثاء)، ما سمّوه الممارسات اللامسؤولة لعميد كلية الحقوق بعين السبع التابعة لجامعة الحسن الثاني، محمّلينه تبعات ما يصفونه بـ “تسيّب الأوضاع داخل الحرم الجامعي”، كما احتجوا ضد ما قالوا عنه إنه “عملية تزوير النقط، والمماطلة في تسليم الشواهد، وحرمانهم من التسجيل في المباريات”.

وشدد الطلبة على إصرارهم على “محاربة الفساد، والتسيب المستشري داخل الكلية، التي سببت في حالة احتقان لعدد كبير من الطلبة، بسبب بطء الإدارة، وإهمالها مهامها”، كما استنكروا “غياب الإجراءات الوقائية، وتغافل الإدارة في فرض التباعد الاجتماعي، ومراقبة ارتداء الكمامات”.

وفي رده عن الاتهامات الصادرة عنهم قال عبد النبي الضريف نائب عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية عين السبع، “إن بعض الطلبة يتحلون بالانتهازية”، مطالبا إياهم بفسح المجال لمن تتسم حالته بالضرورة، وتتوخى الاستعجال، لكن دون جدوى، كما عاب على سوء التنظيم والاكتظاظ، معتبرا “الإدارة غير مقصّرة في عملها، وإنما حالة الفوضى التي يتسبب بها الطلبة تعيق عمل الإدارة”، وأضاف أن الجائحة التي تمر بها البلاد جعلت الإدارة تعمل على اتخاذ بعض الإجراءات في الأيام المقبلة، بتسليم الوثائق إلكترونيا لتفادي مثل هذه المشاكل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *