الأربعاء 21 أبريل 2021

المحرشي يطالب عبد النباوي بالتحقيق مع رافضي التطبيع مع إسرائيل

طالب العربي المحرشي، المستشار البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، سعد الدين العثماني رئيس الحكومة ومحمد عبد النباوي رئيس النيابة العامة، بفتح تحقيق في حق كل من عبّر عن رفضه تطبيع العلاقات المغربية الإسرائيلية أو تفاعل بطريقة سلبية مع الاتفاق الذي جرى بين الولايات المتحدة الأمريكية والمغرب، الذي يقر السيادة المغربية على الصحراء المغربية.

وشدد المحرشي، مساء اليوم (الثلاثاء)، خلال الجلسة الشهرية لمساءلة رئيس الحكومة بمجلس المتشارين رئيس الحكومة، على فتح تحقيق “في حق سيدة تدعى أمينتو وفي حق من أصدروا بلاغات أو بيانات، وفي حق من كتبوا في مواقع التواصل الاجتماعيمن شككوا في الأمريكي، ومن قالوا إنه قد يلغى مع مجيء إدارة بايدن”.

وأضاف المحرشي، مستدلا بمقطع من الخطاب الملكي لسنة 2014 الرافض للتذبذب في تبني القضية الوطنية، بأنه يوجه من خلال رئيس الحكومة النيابة العامة إلى فتح تحقيق، موضحا “ميمكنش يكونوا ناس عايشين في تراب هذا الوطن، ومغطين بسماء هذا الوطن ويشربون ماء هذا الوطن، وعندهم بطاقة هذا الوطن، ولكن يسبون كل شيء بكل حقد وبغض”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *