الأربعاء 21 أبريل 2021

انقطاع كهرباء “أمانديس” المتكرر يُغضب سكان وتجار الشمال

أثار قطع شركة “أمانديس” فرع الشمال، الماء والكهرباء بشكل متكرر، سخطا عارما وسط المواطنين، بسبب ما يخلفه من توقف لأنشطتهم وخسائر متكررة، خصوصا لدى فئات التجار والمقاهي والمطاعم.

وأكدت مقاطع فيديو صورها مواطنون وتداولوها في مواقع التواصل الاجتامعي، أن ممارسات شركة “أمانديس” لاسيما قطع التيار الكهربائي تتكرر دائما، وبدون وجود أسباب تبرر ذلك، مثل التساقطات المطرية أو وجود رياح قوية أو أشغال، ما دفع المتضررين إلى التساؤل عن أسباب انقطاعه المتوالي، الذي ينضاف إلى غلاء فواتير الاستهلاك التي ترهق أغلبية المواطنين.

وتداول مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي فيديو صاحب مقهى يشتكي توقف عمله بسبب انقطاع الكهرباء، في توقيت الذروة التي يشتغل فيها، وما أثار غضب صاحب المقهى لاسيما أن نشاطه كان متوقفا طيلة أشهر، ومازال متأثرا بتداعيات الجائحة.

ورغم صدور أحكام ضد الشركة تقضي بتعويض متضررين من قطعها الكهرباء والماء بدون مبررات قانونية، إلا أن هذه الشركة الأجنبية تستمر في تكرار السلوك نفسه، ما يثير غضب الساكنة، لاسيما في مدن تطوان وطنجة، التي عرفت تطورا كبيرا في بنيتها التحتية وأنشطتها الاقتصادية، ما يفرض على الشركة الوفاء بالتزاماتها تجاه المواطنين.

وجدير بالذكر أن شركة “أمانديس” المفوض لها تدبير قطاع الماء والكهرباء بمدينتي طنجة وتطوان، سبق لها أن سببت في احتجاجات عارمة سنة 2015، استمرت لعدة أسابيع، بسبب غلاء الفواتير والانقطاع المتكرر للماء والكهرباء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *