الخميس 22 أبريل 2021

التهديدات الأمنية تعجّل بإحداث خمس فرق لرصد المتفجرات

أحدثت المديرية العامة للأمن الوطني، وحدات وفرق متخصصة في رصد المتفجرات، دعما للمصالح اللاممركزة للأمن الوطني في مواجهة التهديدات الأمنية.

وبحسب الحصيلة السنوية لمصالح الأمن الوطني، التي أفرجت عنها المديرية، أمس (الخميس)، فقد شكلت خمس فرق جهوية للمتفجرات، تهم كل من ولايات أمن الرباط ومراكش والدار البيضاء وطنجة وأكادير، وجرى تكوينها من الناحية التقنية والتطبيقية، فضلا عن مدّها بثمان مركبات عالية التكنولوجيا، لرصد ومعالجة المتفجرات عن بعد، علاوة على ضمان التعامل بشكل احترازي لمواجهة كافة الأخطار والتهديدات المتعلقة بالأجسام الناسفة.

وبحسب المصدر ذاته، أحدثت المديرية خمس فرق جديدة لمكافحة العصابات بمدن الدار البيضاء والقنيطرة وطنجة ووجدة وأكادير، ودعّمتها بالموارد البشرية واللوجيستيكية الضرورية، كوحدات متخصصة في مكافحة الشبكات الإجرامية، وإنشاء مختبر جهوي لتحليل الآثار الرقمية بولاية أمن تطوان، لدعم مجال الخبرات الرقمية والتكنولوجية، بالإضافة إلى إنشاء 11 مصلحة جديدة للتشخيص القضائي بمنطقة أمن مهدية، ومفوضيات الشرطة بقرية بامحمد وكلميمة وعين بني مطهر وزايو والعروي وفكيك وبني أنصار وتيكوين وأولاد تايمة وتارجيست.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *