الثلاثاء 20 أبريل 2021

كشفتها “أمَزان24”.. صفقة السيارات تجرّ غضبا عارما ضد رئيسة جهة طنجة

بعما كشفت صحيفة “أمَزان24” تفاصيلها، يعيش مجلس جهة طنجة تطوان الحسية، حالة غليان غير مسبوقة، بسبب الغضب العارم لأعضاء مكتبه، من الرئيسة فاطمة الحسّاني، المنتمية إلى حزب الأصالة والمعاصرة، التي اتخذت قرار كراء أربع سيارات لفائدة المجلس، اثنتين منها فاخرة، بشكل انفرادي، دون أن تعود إلى مكونات المكتب، لاتخاذ قرار جماعي بشأن ذلك.

وأفادت مصادر “أمَزان24″، أن مكتب مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، الذي سيجتمع بعد يوم غد (الأربعاء)، سيثير نقطة كراء السيارات المذكورة، من خلال صفقة حصلت عليها شركة يوجد مقرها في فاس، بالموازاة مع مناقشة جدول الأعمال الخاص بالدورة الاستئنائية للمجلس، التي يُنتظر انعقادها في 14 يناير المقبل.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن الرئيسة، كخطوة لاحتواء موجة الغضب ضدها، بررت صفقة كراء السيارات، التي يمتد عقدها عاما، قابلا التجديد، لمدة لا تتجاوز خمس سنوات، بحاجتها إليها، وأنها ستحتفظ بواحدة فيما سيتسلم ديوانها سيارتين، أما الرابعة فستبقى رهن إشارة المجلس، لاستعمالها في المهام الرسمية.

وما أثار استغراب أعضاء مكتب المجلس، وفق المصادر نفسها، هو إقدام الرئيسة على خطوة كراء السيارات الفاخرة، أشهرا قليلة قبل انتهاء ولايتها، في الوقت الذي كان عليها أن تسرع وتكتريها منذ انتخابها خلفا لإلياس العماري، رئيس مجلس الجهة السابق، ما دامت في حاجة إليها.

لمطالعة تفاصيل صفقة كراء فاطمة الحسّاني رئيسة مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة سيارات فاخرة.. اطغط هنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *