الإثنين 10 مايو 2021

مولاي حفيظ العلمي: أنا مع الإغلاق الليلي وأتمنى تعويض المتضررين

رغم إثارة الإغلاق الليلي خلال رمضان انتقادات بسبب تأثيره في دخل مجموعة من الفئات، خرج مولاي حفيظ العلمي، وزير التجارة والصناعة والاقتصاد الأخضر والرقمي، ليؤكد أنه مع “قرار الإغلاق الليلي في رمضان”.

وبرر الوزير، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، أمس (الثلاثاء)، موقفه مشيرا إلى أنه “عشنا فترة عيد الأضحى والارتفاع الخيالي في عدد الإصابات بكورونا في ذلك الوقت، ولاحظنا تخوفات المغاربة لحظتها”، مضيفا بأنه” نعلم جميعا أنه لدينا طقوس في رمضان لهذا كان هناك تخوف من أن يتكرر سيناريو عيد الأضحى رغم ان هذه القرارات تلحق ضررا باقتصادنا”.

وأكد الوزيرأنه كان من المدافعين عن التخفيف وعودة النشاط الاقتصادي منذ بداية الجائحة، لكن خلال شهر رمضان الأمر صعب جدا، مشيرا إلى أن وزارته ترغب في عودة الأنشطة الاقتصادية لكن “مسؤوليتنا اليوم تتمثل في الاحتياط وليس المخاطرة بصحة المغاربة” يستدرك الوزير.

وحول تعويض الفئات والقطاعات المتضررة من الإغلاق الليلي خلال هذه الفترة قال حفيظ العلمي بأنه يتواصل مع وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون الذي يرأس لجنة اليقظة الاقتصادية، بشأن التعويضات الممكن أن تعطى للفئات المتضررة خلال هذه الفترة الخاصة، متمنيا أنه تكونوا هناك اقتراحات في هذا الصدد وأن هناك اشتغال حتى تكون “مواكبة تكميلية خلال شهر رمضان”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *