الأربعاء 16 يونيو 2021

مرة أخرى.. شركات الزيوت تستعد لزيادات جديدة في الأسعار

لم تمض إلا شهور قليلة عن الزيادة التي نفذتها شركة في أسعار مادة الزيت، بزيادة 10 دراهم دفعة واحدة في سعر قنينة 5 لتر، حتى بدأت زيادات جديدة تلوح في الأفق. فأسعار الزيوت أصبحت مرشحة للارتفاع مرة أخرى، رغم تداعيات الجائحة والأوضاع الصعبة التي يعرفها المغرب.

وفي وقت لم يتأقلم فيه المغاربة بعد مع الزيادة في أسعار الزيت المنفذة خلال شهر فبراير الماضي، نقلت يومية “المساء” في عددها لنهاية الأسبوع، أن أسعار الزيوت النباتية وزيت المائدة مقبلة على زيادات جديدة.

ورغم السخط العارم الذي خلفته الزيادة في أسعار الزيت قبل ثلاثة أشهر، أكد المصدر نفسه أن هذه الزيادة الجديدة ستتراوح بين درهم ونصف ودرهمين عن كل لتر، في حين ستعرف عبوات الزيت من سعة 5 لترات زيادات تتجاوز 10 دراهم.

وأفاد مصدر من النقابة الوطنية للتجار والمهنيين أن عددا من تجار التقسيط تم إخبارهم من طرف الشركات المعنية بالزيادات الجديدة، التي ستجعل أسعار الزيت تصل إلى مستويات جد مرتفعة، مشيرا إلى أن التعليل الذي قدم للتجار لتبرير هذه الزيادة الجديدة هو الارتفاع المتواصل لأسعار المواد الخام المستعملة في إنتاج الزيت مثل بذور الصويا وعباد الشمس في السوق العالمية.

ويشار إلى أن شركة الزيوت “لوسيور” كانت قد لجأت إلى التبرير نفسه لشرعنة الزيادات الأخيرة في الأسعار، ما أغضب جزءا كبيرا من المغاربة، وخلف دعوات لمقاطعة منتجات الشركة إلى أن تتراجع عن قرارها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *