الأربعاء 16 يونيو 2021

بعد الجدل الذي أثارته.. ممثل إسرائيل بالمغرب يحذف تغريدته

لم يمض إلا وقت وجيز عن انتشار تغريدة دافيد غوفرين، مسؤول مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط، المنتقدة لتهنئة سعد الدين العثماني لحركة حماس والجهاد الإسلامي، حتى اضطر إلى حذفها من صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وخلفت تغريدة ممثل إسرائيل بالمغرب جدلا واسعا ورفضا كبيرا من طرف المغاربة، الذين اعتبروا كلام غوفرين تدخلا في الشأن الداخلي للمغرب، وخطأ دبلوماسيا يستوجب طرده من المغرب، لأن العثماني رئيس الحكومة يعبر عن المواقف التي يراها المغرب مناسبة.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي تغريدة كوفرين مصحوبة بانتقادات لاذعة لرئيس مكتب الاتصال المغربي، ما اضطره إلى مراجعة موقفه وحذف التغريدة بعد ساعات قليلة على نشرها.

ويتعلق الأمر بتغريدة انتقد فيها غوفرين تهنئة سعد الدين العثماني لحركة حماس والجهاد الإسلامي على انتصار المقاومة الفلسطينية في مواجهة العدوان الإسرائيلي، قائلا: “أثارني تصريح رئيس الحكومة العثماني الذي أيد وهنأ تنظيمات حماس والجهاد الإسلامي الإرهابية المدعومة من إيران”.

وقالت التغريدة المحذوفة أن “من يدعم حلفاء إيران يقوي نفوذها الإقليمية”، متسائلة “أليس تعزيز إيران التي تزرع الدمار في دول عربية، وتؤيد جبهة البوليساريو، مناقضا لمصلحة المغرب وللدول العربية المعتدلة؟”.

وكان سعد الدين العثماني قد بعث برسالة تهنئة لحركة حماس بخصوص الانتصار الذي حققه الشعب الفلسطيني وفصائل مقاومته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *