الأربعاء 16 يونيو 2021

البوليساريو في قلب الفضيحة.. غالي جاسوس اسباني سابق (وثائق)

كشفت “لاراثون” الاسبانية عن معطيات صادمة، وضعت جبهة البوليساريو في قلب فضيحة، بعدما نشرت وثائق تثبت أن إبراهيم غالي، زعيم الجبهة الانفصالية، سبق أن اشتغل جاسوسا لدى إسبانيا طيلة سنوات.

وأوضح المصدر ذاته أن إبراهيم غالي اشتغل مع المخابرات الإسبانية في عهد فرانكو، وأعد لصالحها تقارير من الصحراء المغربية، خلال الفترة الممتدة ما بين 1971 حتى 1975، سنة المسيرة الخضراء.

اليومية نفسها نشرت رقم خدمة إبراهيم غالي مع المخابرات الإسبانية، ورقم بطاقة تعريفه الإسبانية الحاملة لرقم B7248055 التي تظهر حيازته الجنسية الاسبانية،

وأفاد المصدر ذاته أن إبراهيم غالي، من مواليد 1949 بقبيلة الركيبات فرع أولاد الطالب فخدة أولاد بن لحسن، كان قد انضم للبوليس الإسباني خلال فترة الستينات، قبل أن يتم طرده ووضعه تحت المراقبة، بعد اكتشاف التحاقه بجبهة البوليساريو الانفصالية.

وبينما أفاد البوليس الإسباني بأنه قطع علاقاته مع زعيم الميليشية الانفصالية، أعاد استقباله من طرف السلطات الإسبانية، بمستشفى “لوغرونيو” ب”لاريوخا”، للعلاج طرح علامات استفهام حول سر هذا الارتباط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *