الثلاثاء 15 يونيو 2021

“البيجيدي” يوقع عريضة لمتابعة “المسؤولين الصهاينة”

كشف حزب العدالة والتنمية، شروعه في توقيع عريضة، تدعو لمتابعة “المسؤولين الصهاينة، الذين كانوا وراء عمليات القتل والتدمير التي استهدفت الشعب الفلسطيني، وعدم إفلاتهم من العقاب”.

وأعلن مصطفى ابراهيمي، رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، أمس (الاثنين)، خلال الاجتماع الأسبوعي لفريقه، وفق ما أكده موقع الحزب، أنه “جرى إطلاق هذه العريضة، استنكارا للعدوان الصهيوني على الفلسطينيين، ومتابعة من اقترفوا القتل الهمجي في حق أزيد من 66 طفل وأزيد من 39 امرأة، خلال العدوان الأخير على غزة، معتبرا أن هذه الجرائم ترقى لمستوى الجرائم ضد الإنسانية”.

وأضاف المتحدث نفسه أن “العريضة دعوة لكل البرلمانيين والمحامين، بكل العالم، من أجل تحريك متابعات ضد مقترفي هذه الجرائم، أمام المحكمة الجنائية الدولية”.

وتجدر الإشارة إلى أن “البيجيدي” يحاول ترميم صورته من خلال التركيز على هذا الملف، خصوصا أن أمينه العام كان هو من وقع اتفاق “التطبيع” الذي قضى بعودة العلاقات المغربية الإسرائيلية بين البلدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *