الثلاثاء 27 يوليو 2021

20 حريق متزامن في 1200 هكتار من الغابات

أدت الموجة الحرارة الاستثنائية التي عرفها المغرب، خلال الفترة الممتدة من 9 إلى 11 يوليوز إلى اندلاع 20 حريقًا متزامنًا في جميع أنحاء المملكة، مما أجهز على ما يناهز 1200 هكتار من الغابات، موزعة على عشر أقاليم مغربية.

وتراوحت درجات الحرارة المسجلة بالمغرب خلال نهاية الأسبوع الماضية بين 46-50 درجة مئوية، مصحوبة برياح شرقية شديدة في جميع المناطق، ما أدى، وفق مندوبية المياه والغابات، إلى اندلاع وانتشار 20 حريقًا متزامنًا في جميع أنحاء البلاد، في أقاليم العرائش، الحسيمة، صفرو، تاونات، بني ملال، مراكش، طنجة، الخميسات وإفران وشفشاون.

المصدر ذاته أكد أن المناطق الأكثر تتضرر من الحرائق سجلت بإقليم صفرو، وبالتحديد في الجماعة القروية إغزران برباط الخير، والجماعة القروية العنصر بدايات عفر، بمساحات تقدر على التوالي بـ 350 هكتار و470 هكتار، وما تزال عملية تحليل صور الأقمار الصناعية مسترة، يضيف البلاغ.

المنذوبية أوضحت أن إن حريق جماعة العنصر بدأ بإقليم صفرو وتطور إلى أراضي أخرى بإقليم إفران، مضيفة أن معظم أنواع الغابات المحترقة تتكون أساسًا من أشجار الصنوبر بأنواعه، والبلوط، وغيرهات، أما فيما يتعلق بحريق إغزران، فقد اندلع بالقرب من الطريق الإقليمي رقم 504 الذي يربط رباط الخير بجبل بويبلان.

ولإخماد الحريقين المذكورين، تم تحت إشراف السلطات المحلية لجهة فاس – مكناس وإقليمي صفرو وإفران، وضع خطة عمل تدخل وتنفيذها، إذ تم حشد ما يقرب من 736 من عناصر الوقاية المدنية والقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي ووزارة الفلاحة والقوات الجوية الملكية والقوات المساعدة والسلطات المحلية والمجتمع المدني، وكذا الساكنة.

وأضاف المصدر أنه تم تعزيز هذا الفريق بما يقرب من 95 مركبة وطائرة تدخل أرضي (ناقلات إطفاء ومركبات التدخل الأول وسيارات الإسعاف وسيارات الدفع الرباعي ومعدات تحريك التربة والجرارات وما إلى ذلك)، وكذا طائرتان قاذفتان كنديتان من طراز FRA.

وأوضحت المندوبية أنه تمت السيطرة على الحرائق في زمن قياسي، إذ أنه من بين المساحة الإجمالية للغابات المعرضة لخطر الحرائق في صفرو والبالغة 53800 هكتار، تضرر ما يناهز 820 هكتارًا من الغابات، وهو ما يمثل نسبة 1.5٪.

وتدعو المندوبية جميع المواطنين وجميع مستخدمي مناطق الغابات في مختلف الأنشطة إلى اليقظة وتجنب استخدام النار خلال فترة الصيف وتنبيه الجهات المختصة لأي دخان أو اندلاع حريق، أو أي مؤشر آخر يمكن أن يتسبب في نشوب حريق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *