الثلاثاء 21 يوليو 2020

ابتدائية بنسليمان تصدر حكمها في حق الفرنسي داهس الأغنام

أدانت المحكمة الابتدائية بمدينة بنسليمان، اليوم (الإثنين)، المواطن الفرنسي المقيم بالمغرب الذي دهس قطيع غنم طفل في ضواحي المحمدية بالحبس النافذ شهرا واحدا وبتعويض مالي للضحية قدره 20 ألف درهم.

وبحسب مصادر، فإن المتهم الفرنسي اعترف بالأفعال المنسوبة إليه، في ثلاث جلسات علانية جرت بابتدائية بنسليمان.

وكانت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية عقب الواقعة، قررت متابعة مرتكب الفعل الجرمي في حالة اعتقال؛ بتهم ترتبط بالتهديد بالقتل، وقتل حيوانات أليفة.

واستأثرت القضية باهتمام الرأي العام الوطني، وسبق لحقوقيين وفاعلين بالمجتمع المدني أن أدانوا بشدة الواقعة، بعدما وثقها أحد ساكنة المنطقة في شريط فيديو، يبين دهس الرجل لغنم الطفل قرب شاطئ الصنوبر بضواحي المنصورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *