الثلاثاء 21 يوليو 2020

مجهولون يرمون مسلمة بالرصاص في بريطانيا

قتلت شابة مسلمة رميا بالرصاص من طرف مسلحين مجهولين كانوا يركبون سيارة، أمس (الأحد) أثناء ذهابها لاقتناء مواد غذائية بمحل تجاري في منطقة بلاكبيرن شمال بريطانيا، الأمر الذي أثار الخوف والحزن في قلوب الجالية المسلمة المقيمة في الأراضي البريطانية.

وفتحت عناصر الشرطة تحقيقا في الحادثة، للكشف عن ملابسات وأسباب الجريمة، التي هزت الجالية المسلمة ببريطانيا، خصوصا أن طريقة اغتيالها تدل على أن مرتكب الجرم قاتل محترف.

وتدعى الضحية قيد حياتها آية هاشم، وتبلغ من العمر 19 سنة، ويشاع أنها من أصول لبنانية. وذكر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، أن الأمر يتعلق بجريمة كراهية ضد المسلمين على اعتبار أن الهالكة من المحجبات، وبحسب تصريحاتهم، فإن جرائم الكراهية ضد الجالية المسلمة تنامت في الآونة الأخيرة.

وبحسب الجريدة الإلكترونية “mirror”، فإن آية كانت قد انتقلت مع عائلتها من لبنان إلى بريطانيا لتتابع دراستها بكلية الحقوق بجامعة سالفورد في أبريل 2014، وهي ناشطة جمعوية بجمعيات خيرية وتهتم بحقوق الأطفال، وأحرزت جوائز في أعمال تطوعية موازية لدراستها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *