الثلاثاء 21 يوليو 2020

طاطا.. غضب المغاربة يعيد مغتصب الطفلة إكرام إلى السجن

بعد الاحتجاجات التي خرجت في مدينة طاطا، والغضب العارم الذي اجتاح مواقع التواصل الاجتماعي، بعد متابعة مغتصب الطفلة إكرام البالغة من العمر 6 سنوات، أفادت مصادر مطلعة، أنه جرى رفض تنازل الأب، و قبول طعن وكيل الملك، وإعادة مغتصب الطفلة إكرام إلى السجن.

وأثار إطلاق سراح المتهم بالاغتصاب في مدينة طاطا، البالغ من العمر 40 سنة، عقب تنازل أب الضحية، موجة غضب عارم في الأوساط الحقوقية، وبين مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، ومطالب بفتح تحقيق في واقعة إطلاق سراح المغتصب.

وشهدت مدينة طاطا، خروج العشرات من المحتجين رجالا ونساء للتظاهر ضد القرار، الذي اعتبروه غير منصف للضحية إكرام رغم تنازل الأب الذي لا تُعرف الدوافع الكامنة من ورائه.

وانتشرت دعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تدعو إلى عدم التساهل مع المغتصبين عامة ومع مغتصبي الأطفال على وجه الخصوص، مطالبين بتوقيع أقصى العقوبات عنهم وعدم تمتيعهم بالساح مهما كانت الأسباب.

وكان قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بمدينة أكادير، قد تابع المتهم بالاغتصاب (40 سنة) في حالة سراح مؤقت بعد دفعه كفالة مالية، وتأجيل محاكمته إلى الأول من شتنبر، رغم اعترافه بالفعل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *