الجمعة 22 أكتوبر 2021

مرشح اتحادي يوقع تحالفا لرئاسة مقاطعة بطابع الجامعة

وقع عبد اللطيف مستكفي، ممثل حزب الاتحاد الاشتراكي، في هفوة مثيرة، إثر استخدامه طابعا خاصا بجامعة الحسن الثاني، التي يشتغل فيها، في توقيع بلاغ حزبي مشترك لتدبير مقاطعة سيدي عثمان بالدار البيضاء.

واستعمل مستكفي، الذي يشتغل أستاذا للعلوم السياسية والقانون الدستوري بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، في توقيعه البلاغ المشترك، الذي يضم أحزاب الاتحاد الاشتراكي، والتجمع الوطني للأحرار، وجبهة القوى الديمقراطية والاتحاد الدستوري، طابعا خاصا بجامعة الحسن الثاني، ما أثار كثير من الجدل.

وينص البلاغ الموقع من طرف الأحزاب الأربعة على منح رئاسة مقاطعة سيدي عثمان لحزب التجمع الوطني للأحرار في شخص مرشحه محمد الحدادي، والاتفاق على ضرورة خدمة الصالح العام مؤكدين على التعاون والتفاهم ثم العمل المشترك طيلة الولاية الانتدابية.

وأفرزت نتائج الانتخابات بسيدي عثمان تصدر حزب التجمع الوطني للأحرار بـ 12 مقعدا، بينما حصل كلا من التقدم والاشتراكية والاستقلال على 4 مقاعد لكل منهما، وحصل كلا من حزب الأصالة والمعاصرة والعدالة والتنمية على ثلاثة مقاعد لكل منهما، فيما حصلت أحزاب الاتحاد الاشتراكي وجبهة القوى الديمقراطية والاتحاد الدستوري وحزب العمل على مقعد وحيد لكل منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *