الثلاثاء 11 أغسطس 2020

بحث ميداني: ارتفاع العنف الجنسي ضد النساء بين 15 و74 سنة في 2019

بينما انخفضت معدلات انتشار العنف النفسي بحوالي 9 نقاط منتقلة من 58٪ إلى 49٪ والعنف الجسدي بنقطتين منتقلة من 15٪ إلى 13٪، اتسعت دائرة العنف الاقتصادي بـ 7 نقاط منتقلة من 8  ٪ إلى  15 ٪ والعنف الجنسي بـ 5 نقاط من 9 ٪ إلى 14 ٪. وقد تم تسجيل نفس المنحى في الوسطين الحضري والقروي، باستثناء العنف الجسدي الذي ارتفع  بـ 4 نقاط في المناطق القروية منتقلا بذلك من 9 ٪ سنة 2009 إلى 13 ٪ سنة  2019.

وأظهرت النتائج الأولية لبحث 2019، بحسب مذكرة للمندوبية السامية للتخطيط، صدرت اليوم (الثلاثاء)، أنه من بين 13,4 مليون امرأة تتراوح أعمارهن بين 15 و74 سنة، أزيد من 7,6 مليون تعرضن، خلال الاثني عشر شهرا السابقة للبحث ، لنوع واحد من العنف على الأقل وذلك كيفما كانت أشكاله ومجالاته، وهو ما يمثل 57٪ من النساء. ويبلغ معدل انتشار العنف ضد المرأة  58 ٪ في الوسط الحضري (5,1  مليون امرأة) و55 ٪ في الوسط القروي (2,5 مليون امرأة).

وبالرغم من طابعه البنيوي، عرف العنف بشكل عام تراجعا بين 2009 و 2019، وانخفضت حصة النساء اللائي تعرضن لفعل واحد من العنف على الأقل، بـ 6 نقاط منتقلة من 63 ٪ إلى 57٪ إذا ما اعتبرنا الفئة العمرية 18-64 سنة من النساء موضوع بحث 2009. ويصل هذا الانخفاض إلى 10 نقاط في الوسط الحضري وحوالي نقطة واحدة في الوسط القروي.

وتجدر الإشارة، إلى أن هذا البحث تم إنجازه على صعيد جميع جهات المملكة خلال الفترة الممتدة بين فبراير ويوليوز 2019 حيث شمل عينة من 12000 فتاة و امرأة و3000 فتى ورجل تتراوح أعمارهم بين 15 و 74 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *