الأربعاء 21 أبريل 2021

رئيسة مقاطعة حسان تفشل في عقد دورتها بسبب غياب أغلبيتها و5 نواب من “البيجيدي” (وثيقة+فيديو)

في سابقة من نوعها، في تاريخ مجالس الجماعات، فشلت سعاد زخنيني، رئيسة مجلس مقاطعة حسان بالرباط، والنائبة البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية، في عقد دورة يناير العادية، التي كان يفترض أن تنعقد صباح اليوم (الخميس)، بسبب تخلف مكونات أغلبية المجلس.

وتواجه زخنيني، رئيسة مجلس مقاطعة حسان، فضيحة تخلف أعضاء المجلس من الأغلبية، من فرق التجمع الوطني للأحرار والاتحاد الدستوري، فضلا عن خمسة نوابها، ينتمون إلى حزب العدالة والتنمية الذي تنتمي إليه.

ووفق ورقة الحضور، فقد حضر ثمانية أعضاء، من بينهم محمد صديقي عمدة الرباط، وسمية بنكيران نجلة عبد الإله بنكيران الأمين العام السابق لـ “البيجيدي”، وأعضاء آخرون، ما جعل الرئيسة ترفع الجلسة، في فضيحة غير مسبوقة.

وينضاف إلى الفرق المتخلفة عن الحضور إلى الدورة، فريق الأصالة والمعاصرة، الذي يوجد في المعارضة. وكشفت مصادر مطلعة، أن سبب تخلف الأغلبية ونواب الرئيسة المنتمين إلى حزب العدالة والتنمية، راجع إلى الأسلوب الذي أصبحت تسير به المقاطعة، واتخاذها قرارات انفرادية، كخطوة إعلانها تجهيز المقابر عبر منشور معمم، اعتبروه حملة سابقة لأوانها، بالإضافة إلى ممارسات أخرى.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *