الجمعة 7 أغسطس 2020

المعرض الدولي للنشر والكتاب يتحول إلى عرس ثقافي كبير  

آلاف الزوار من كل الفئات توافدوا يوميا على أروقته وفضاءاته

طيلة الأيام التي افتتح فيها المعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء في دورته الـ 26 أبوابه، ظل يستقبل جمهورا غفيرا من مختلف الأعمار والفئات الاجتماعية، جاء للمشاركة في تجربة فريدة، وفي احتفال حقيقي ومتميز، يشكل عرسا ثقافيا غنيا بالفكر والمعرفة.

L’image contient peut-être : 4 personnes, personnes debout et intérieur

وهكذا أصبحت هذه التظاهرة الثقافية، التي تعتبر قبلة لعشاق القراءة والأدب والثقافة بكل أنواعها، موعدا سنويا يحتل مكانة خاصة ضمن الأجندة الثقافية الوطنية والدولية، إذ يؤكد هذا الموعد سنة بعد أخرى نجاحه وإشعاعه، من خلال الاحتفاء بمجالات الكتاب من جميع الجوانب.

لحظات متميزة خلال تتويج الفائزين بالمسابقة الوطنية للقراءة#المعرض_الدولي_للنشر_والكتاب #معرض_الكتاب #المغرب #الدار_البيضاء#معرض_الكتب #معرض_الدار_البيضاء_للكتاب#maroc #morocco #casablanca #Siel26

Publiée par Salon International de l'Edition et du Livre (SIEL) sur Dimanche 16 février 2020

ففي ظل الحديث عن أزمة القراءة، وتراجع مبيعات الكتب، ودق ناقوس الخطر عبر مجموعة من التقارير والأرقام، تبزغ هذه المناسبة السنوية لتعيد التأكيد على أن الكتاب مازال يشغل موقعه المعتاد ومازال له عشاق وقراء، وأن القراءة تستعيد عافيتها وحيويتها شيئا فشيئا، وهو ما ينعكس من خلال الإقبال الكبير على هذه التظاهرة الثقافية.

L’image contient peut-être : 5 personnes, personnes debout

المعرض الدولي للنشر والكتاب ليس فضاء تجاريا للعرض والبيع فحسب، بل هو أيضا منصة للمناقشة والحوار والتفكير، يتجلى ذلك من خلال البرمجة الثقافية المتنوعة والغنية، التي اقترحها المعرض هذه السنة من خلال فقرات متنوعة، ندوات ومناقشات وإصدارات وموائد مستديرة، ولقاءات مباشرة بين المؤلفين والقراء، وساهمت هذه البرمجة المتنوعة في جذب أعداد متزايدة من مختلف الأعمار والأوساط الثقافية.

وعرفت دورة 2020 مشاركة أكثر من 380 متدخلا من كتاب وشعراء وباحثين وخبراء اقتصاد وسياسيين من جميع أنحاء المغرب والعالم، أناروا بمساهماتهم الفكرية مختلف الفعاليات المنظمة بالمعرض الدولي، وعلاوة على ذلك، عرفت هذه الدورة حضورا بارزا للعديد من تمثيليات الوزارات والمؤسسات الدستورية، التي ساهمت في إثراء النقاش حول قضايا أدبية وقانونية وسياسية.

L’image contient peut-être : 2 personnes, personnes debout, costume et texte

ولم يغفل المعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء أي فئة من القراء، فقد خصص برمجة غنية ومتنوعة تجمع بين المعرفة والترفيه، لزواره الصغار، من خلال تخصيص فضاء الطفل، وبرمجة 79 نشاطا يؤطره 63 مشاركا من النجوم والرياضيين والكتاب. ويمثل هؤلاء الأطفال، المرفقون بآبائهم أو بمعلميهم في إطار الخرجات المدرسية، فئة مهمة من زوار المعرض، تبث الأمل في أجيال مستقبلية تهتم بالكتاب و توليه مكانته الخاصة.

وتعد مساهمة هذا الحدث الثقافي أساسية كذلك على مستوى النهوض بقطاع النشر بالمغرب، وتعزيز التراث الثقافي المكتوب الذي تتميز به المملكة، وما زاد خصوصية وتميزا لهذه الدورة،  هو اختيار بلد عربي شقيق كضيف شرف، وهو الجمهورية الإسلامية الموريتانية، في إطار توطيد الحضور العلمي والأدبي والثقافي بالبلدين، وكذلك في سياق تعزيز العلاقات ومد جسور الحوار الثقافي، بفضل برنامج واسع للأنشطة يجمع بين عدة مؤلفين وشخصيات موريتانية ومغربية.

L’image contient peut-être : 17 personnes, personnes debout

وعلى امتداد عشرة أيام، عاش المعرض الدولي للنشر والكتاب وزواره أجواء احتفائية خاصة، عنوانها البارز رفع علم العلم والمعرفة والكتاب عاليا، وتثمين الجهود وتضافرها لتشجيع الفعل القرائي والنهوض به.

براعم محبة للمعرفة تزور المعرض عبر أكثر من 500 رحلة مدرسية

عبر مختلف ممرات المعرض الدولي للنشر والكتاب، يجول العشرات من الأطفال من الجنسين، في مجموعات منظمة قادمة من مختلف مدن المغرب وبلداته، وما ساعد في تنظيم هذه العملية هو تخصيص منصة إلكترونية للمدارس التي تود تنظيم زيارة لفائدة تلاميذها، من أجل تأكيد أوقات الزيارات، وقد ساعدت هذه العملية في تفادي الازدحام، والرفع من انسيابية التنقل في أروقة المعرض.

وسجل المعرض الدولي زيارات من مختلف المدن المغربية، من شمال المملكة وجنوبها، كما سجلت زيارات لمجموعات الأطفال من الأطلس الصغير والمتوسط، ومن بلدات مغربية مغمورة، حيث تجاوز عدد الرحلات المدرسية المنظمة إلى المعرض 500 رحلة، كما شهد المعرض أيضا زيارة منظمة من طرف الثانوية العسكرية الأولى بالقنيطرة، والتي جاءت بتلاميذها للاستفادة من هذه المناسبة، وساعدت النسبة الكبيرة والمتنوعة من كتب الأطفال المعروضة على جعل المعرض محجا لهذه الفئة العمرية، التي تقبل على اقتناء الكتب والقصص بمختلف اللغات، خصوصا اللغة العربية واللغة الفرنسية.

L’image contient peut-être : 1 personne, debout, ciel et plein air

وما ساهم أيضا في إقبال هذه الفئة العمرية، هو البرنامج المتنوع الخاص بالأطفال على امتداد أيام المعرض، والذي تضمن فقرات عديدة منها: فقرة النجوم تحكي والتي تستضيف فنانين ورياضيين من أجل تحفيز الصغار على المطالعة والقراءة، وكذا ركن كاتب وقصة الذي يستضيف كتابا ليوضحوا أهمية القراءة للأطفال، بالإضافة إلى أركان تحتفي بالفن منها ركن فنون وركن الخشبة، وهناك أيضا ركن إبداع وعلوم الذي يشجع على الاعتناء بالبيئة ويشرح أدوار الإعلام وغيرها من المواضيع.

وشهد المعرض وفضاء الطفل خاصة إقبالا كثيفا، وما لفت الأنظار خلال هذه الأيام هو التنظيم المرافق لهذه العملية، حيث يدخل الصغار عبر أفواج وبزي موحد بوجود مؤطرين وأساتذة يرافقونهم أثناء هذه العملية، كما تمت هذه الزيارات وسط فرحة وابتهاج بادي على أوجه الصغار.

L’image contient peut-être : 6 personnes

مواكبة وزارية للمعرض

وما ساهم أكثر في نجاح المعرض، المواكبة الوزارية لمختلف أنشطتها، سواء خلال فترة التحضير أو بعد انطلاق المعرض، وذلك ما تجلى في العناية التي أولاها وزير الثقافة والشباب والرياضة الحسن عبيابة، الذي زار المعرض قبل افتتاحه من أجل التأكد من توفره على الشروط الملائمة، كما شكل حضوره اليومي إضافة كبيرة للمعرض من خلال زيارته لمختلف الأروقة وإطلاعه على الكتب المعروضة، كما زار فضاء الطفل وأجرى حوارات ودية مع الأطفال مشجعا إياهم على المطالعة.

L’image contient peut-être : 4 personnes, costume

ولعب الوزير عبيابة دورا كبيرا في استقبال الوفود الرسمية والبعثات الدبلوماسية والشخصيات البارزة التي حلت بالمعرض، وشارك في العديد من الأنشطة، كما كان حاضرا في العديد من حفلات تقديم الجوائز. وزار وزير الثقافة أيضا أروقة العديد من الدول الشقيقة مثل رواق ضيف الشرف موريتانيا، وقطر والإمارات الجزائر والسعودية…

L’image contient peut-être : 2 personnes

إقبال مهنيي مختلف القطاعات

عرفت هذه الدورة حضورا متميزا للمهنيين من مختلف القطاعات، وعلى رأسها القطاعات المرتبطة بالكتاب من ناشرين وموزعين وكتاب، وكذلك الفنانين والسينمائيين والنجوم والرياضيين، سواء من أجل زيارة المعرض أو المشاركة في أنشطته المتنوعة، وعرف المعرض برمجة أيام مهنية تضمنت أنشطة مكثفة لتدارس قضايا الكتاب وسبل الارتقاء بالفعل القرائي، بالإضافة إلى قضايا أخرى قانونية وحقوقية ومهنية مختلفة.

L’image contient peut-être : 5 personnes, personnes assises

فضاءات جامعية لاستقبال الطلبة

شكلت فئة الشباب والطلبة خاصة، فئة مهمة من زوار المعرض الدولي للنشر والكتاب خلال هذه الدورة، وذلك من مختلف مدن المغرب، وساهم في هذه العملية وجود تمثيليات لمختلف الجامعات المغربية بالمعرض، حيث خصصت فضاءات لعرض الإنتاجات العلمية الصادرة عن هذه الجامعات.

كما أثرت إستراتيجية إدارة المعرض بإدماج الطلبة ضمن عملية التسيير إيجابا على إقبال هذه الفئة العمرية التي تمثل نسبة مهمة من النسيج المجتمعي المغربي، حيث تم إبرام شراكة ثنائية مع جامعة الحسن الثاني قصد إدماج طلبتها ضمن أشغال المعرض.

زوار من مختلف بقاع العالم

وعرف المعرض الدولي للنشر والكتاب أيضا حضور زوار من مختلف بقاع العالم، وساهم في ذلك العرض المتنوع الذي يضم دور النشر العربية والإفريقية والأوروبية والأمريكية والأسيوية، والتي قدمت عرضا متنوعا، وسجلت أعدادا لافتة من الزوار العرب والأفارقة والأوربيين ومن شتى أنحاء العالم، وفي هذا الصدد أيضا سجلت زيارات كبيرة لمغاربة العالم، وهي المعطيات التي تؤكد الإشعاع الدولي الذي أصبح المعرض الدولي للنشر والكتاب يحظى به.

سمر فني.. اختتام ليالي الشعر#المعرض_الدولي_للنشر_والكتاب #معرض_الكتاب #المغرب #الدار_البيضاء#معرض_الكتب #معرض_الدار_البيضاء_للكتاب#maroc #morocco #casablanca #Siel26

Publiée par Salon International de l'Edition et du Livre (SIEL) sur Dimanche 16 février 2020

زيارات من ذوي الاحتياجات الخاصة

شهدت فضاءات المعرض زيارات منتظمة لذوي الاحتياجات الخاصة من مختلف الأعمار، إما فردية أو منظمة من طرف الجمعيات التي تسهر على رعاية هذه الفئة التي تكشف عن مؤهلات خاصة، هذه الفئة التي أشبعت حاجتها للكتاب والمعرفة باعتبارها وسيلة خلاص من براثن الجهل، من خلال زيارتها المعرض.

وما ساعد على هذه العملية، هو عمل إدارة المعرض الدولي للنشر والكتاب على توفير الولوجيات لهذه الفئة، من خلال تخصيص ممرات وفضاءات خاصة، وكذلك إرفاق بعض الندوات بلغة الإشارة لتسهيل استفادة الصم والبكم من أنشطتها.

شخصيات بارزة في حضرة المعرض

كان المعرض الدولي للنشر والكتاب أيضا على موعد مع حضور وإقبال العديد من الشخصيات البارزة في مختلف المجالات، سواء التي تقلدت مناصب سياسية و حكومية سابقة، أو شخصيات معروفة من فنانين ورياضيين وكتاب، مما أعطى للمعرض جاذبية خاصة، حيث التقى الزوار بهؤلاء عبر أروقة المعرض وتجاذبوا معهم أطراف الحديث وأخذوا إلى جانبهم صور تذكارية.

توقيعات أول كتاب

خصص المعرض الدولي للنشر والكتاب، أماكن خاصة للكتاب المبتدئين من أجل توقيع كتبهم، من خلال برمجة طيلة أيام المعرض، ما ساعد الكتاب الشباب على ربط التواصل المباشر مع القراء والتعريف بأعمالهم. وعمل المعرض من خلال هذه الفقرة على تشجيع هؤلاء الكتاب على الاستمرار في مجال التأليف والإبداع وعدم التوقف، بالإضافة إلى الكتاب المبتدئين، عرفت أروقة المعرض حضور العديد من الكتاب والشعراء الذين وقعوا كتبهم للزوار وتعرف عليهم قراؤهم عن قرب.

تغطية إعلامية مواكبة

عرفت الأنشطة المنظمة من طرف المعرض الدولي للنشر والكتاب، تغطية مستمرة من طرف مختلف المنابر الإعلامية العمومية والخاصة سواء المغربية والدولية، حيث ساهمت هذه المنابر في التعريف بأنشطة المعرض والندوات المنظمة ومواكبتها إعلاميا، كما شكل حضورها فرصة لزوار المعرض للتعرف على طريقة عمل الإعلاميين والتحاور معهم عن قرب.

مواكبة إعلامية وازنة للمعرض الدولي للنشر والكتاب#المعرض_الدولي_للنشر_والكتاب #معرض_الكتاب #المغرب #الدار_البيضاء#معرض_الكتب #معرض_الدار_البيضاء_للكتاب#maroc #morocco #casablanca #Siel26

Publiée par Salon International de l'Edition et du Livre (SIEL) sur Samedi 15 février 2020

ومما أغنى هذا الحضور هو عمل وزارة الثقافة على توقيع شراكات مع العديد من المؤسسات الإعلامية بلغ عددها 45 منبرا إعلاميا، كما وزعت بطاقات ولوج على أزيد من 300 صحافي وصحفية قاموا بتغطية فعاليات المعرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *