الثلاثاء 11 أغسطس 2020

بحضور العثماني ووزاء بحكومته.. أزيد من 179 مليون لإحياء سهرة لمواجهة حرب الطرق

خصصت اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير التابعة لوزارة التجهيز والنقل واللوجيستك والماء، ميزانية مهمة لتصميم وإنتاج سهرة على القناة الثانية يوم 18 فبراير، بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية.

وتفيد المعطيات، بأن صفقة السهرة التي نفذتها شركة MED PRODUCTION بمبلغ 1790400,00 درهم، أي ما يفوق 179 مليون سنتيم، لتصميم وتنظيم السهرة من أجل تكريس التضامن والحث على إحترام قوانين السير.

وشهدت السهرة مشاركة كل من رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، وعبد القادر عمارة وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، وسعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، كما تضمنت هذه السهرة فقرات فنية بمشاركة كل من مهدي موازيين، هدى سعد، إيهاب أمير وثلة من الفنانين المغاربة.

وفي سياق متصل، أعلنت مريم أمجون البطلة المغربية الفائزة سابقا بالرتبة الأولى لتحدي القراءة العربي في صفحتها على الأنستغرام أنها ستنشط قريبا برنامجا تلفزيا على القناة الثانية بعنوان “لنتعلم مع مريم”.

البرنامج كما قالت مريم سيضم فقرات تربوية وتحسيسية للأطفال الصغار في مجال السلامة الطرقية، وسيقدم بدعم من الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية.

وسيشمل البرنامج عدة فقرات وصفتها أمجون بالشيقة والمفيدة، من بينها فقرة كويز وفقرة فائدة اليوم وفقرة أين المخالفة، لتعريف الأطفال بقوانين السير للحفاظ على سلامتهم بالطرقات.

ويعتبر هذا البرنامج أول ظهور في مجال التنشيط الإعلامي لمريم أمجون، ومن المتوقع أن يشهد نجاحا متميزا لما تحضى به مريم من سمعة طيبة في أوساط الأسر المغربية والأطفال الصغار.

وتأتي هذه السهرات والبرامج في إطار السعي نحو التخفيف من حوادث السير التي تحصد كل سنة ألاف الأرواح في ما أصبح يعرف ب”حرب الطرقات” وللتحسيس بأهمية إحترام قانون السير.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *