الأربعاء 12 أغسطس 2020

استئنافية فاس تصدر أحكامها في حق متهمي فضيحة “الماستر مقابل المال”

أصدرت غرفة الجنايات الإبتدائية بمحكمة الاستئناف بفاس، حكمها في الملف المعروف بفضيحة “الماستر مقابل المال”، القضية الذي يتابع فيه أستاذ جامعي وأستاذة جامعية، وموظف بكلية الحقوق وطالب دكتوراه وابن عمه.

وحكمت المحكمة في هذه القضية، على الاستاذ الجامعي المتهم الرئيسي (ع.ح) بالسّجن النافذ لمدة سنة، ونفس الحكم لطالب دكتوراه بسنة يجنا نافذا، فيما قضت بالسجن النافذ لمدة ثمانية أشهر في حق إبن عم هاد الطالب، مقابل شهرين في حق متهم آخر.

كما قضت نفس الغرفة بالمحكمة المذكورة، ببراءة باقي المتهمين ومن بينهم أستاذة جامعية ومستخدم بكلية الحقوق، توبعوا في هذه القضية، إلى جانب باقي المتهمين، بتهم تتعلق “الارتشاء واستغلال النفوذ والمشاركة في ذلك”.

هذا وكانت جامعة سيدي محمد بن عبد الله كلية الحقوق ظهر المهراز قد عرفت فضيخة ثقيلة متعلقة ببيع أماكن الدراسة في سلك ماستر “قاتون المنازعات العمومية”، وذلك بعد تسريب مكالمة هاتفية بين طالب ووسيط يتحذر من ميسور بولمان، وكانت رئاسة الجامعة قد انتصبت كطرف مدني في القضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *