الجمعة 7 أغسطس 2020

عبيابة: لم نعلن بعد الجفاف بالمغرب وننتظر الرحمة من الله

قال الحسن عبيابة وزير الثقافة والشباب والرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة، تعليقا على تأخر التساقطات المطرية واحتمال إعلان سنة جفاف إنه “لم نعلن بعد أن هناك جفاف وننتظر الرحمة من الله”.

وبخصوص الإجراءات والتدابير في حال تأثير الجفاف على المحاصيل هذه السنة، قال عبيابة، في ندوة صحافية اليوم (12 مارس)، أنه إلى حدود اللحظة لم يتم بعد التداول في الأمر، ولم يتم تحديد إن كان سيكون دعم معين.

وأضاف عبيابة، أن هناك إجراءات على مستوى تدبير الرصيد المائي والسدود، وقال إن المغرب مازال ينتظر التساقطات المطرية. وأردف الحسن عبيابة، أن أشكال الدعم ستحدد حسب تطورات الوضع، بعد تدارس الحكومة الأمور.

وتجدر الإشارة إلى أن الموسم الفلاحي بالمغرب، يعيش على وقع تأخر الأمطار، ما ينبأ بإعلان سنة جفاف سيؤثر في الاقتصاد الوطني أكثر، إلى جانب ما يشكله انتشار فيروس كورونا من تهديد.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *