الأربعاء 5 أغسطس 2020

لقجع يلتزم بتعليمات الداخلية ويلغي اجتماعا طارئا بالمعمورة

ألغت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، التي يرأسها فوزي لقجع، اجتماعا طارئا، كان مقررا عقده يوم غد (الاثنين 16 مارس 2020)، بعد قرار وزارة الداخلية منع تجمعات يفوق عدد أفرادها 50.

وجرى اتخاذ القرار، في إطار التدابير الاحترازية التي تنصح بها وزارة الصحة. وكان من المرتقب أن يشهد مركب محمد السادس لكرة القدم بالمعمورة بمدينة سلا، أطوار هذا الاجتماع بين ممثلي أسرة كرة القدم الوطنية.

وكما كان من المفترض، أن يحضر هذا الاجتماع كل من أعضاء المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ورؤساء اللجن ورئيسي العصبة الوطنية لكرة القدم النسوية والعصبة الوطنية لكرة القدم المتنوعة، ومدير ومسؤولي الإدارة التقنية وأطباء الجامعة، ومسؤولي لجنة البرمجة بكل من العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية والعصبة الوطنية لكرة القدم هواة.

ومن المرجح أن الاجتماع، كان سيتداول تفاصيل الإجراءات الاحترازية، التي تتخذها الجامعة للوقاية من انتشار فيروس كورونا.

ويأتي قرار الإلغاء هذا، في سياق وطني يتسم بالترقب واتخاذ مجموعة من القرارات الجريئة، أهمها توقيف الرحلات من وإلى التراب وطني إلى أجل لاحق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *