الجمعة 14 أغسطس 2020

المكتب الشريف للفوسفاط يساهم بـ 300 مليار لمواجهة كورونا

أعلن المكتب الشريف للفوسفاط (OCP) مساهمته في الصندوق الذي أطلق بمبادرة ملكية، بمبلغ 300 مليار سنتيم لدعم جهود مكافحة وباء كورونا المستجد.

وأوضحت المصادر، أن المكتب الشريف للفوسفاط يضع رهن إشارة الدولة كل إمكاناته البشرية والمادية لمواجهة الإنعكاسات الصحية والاقتصادية لجائحة كورونا.

وتتجلى الامكانات، وفق المصادر ذاتها، في المنصات التكنولوجية لجامعة محمد السادس المتعددة الاختصاصات لدعم برنامج الدراسة عن بعد، ودعم العالم القروي والتعاونيات الفلاحية من خلال برنامج المثمر، كما وضع المكتب، رهن إشارة مؤسسات الدولة بنيته التحتية الاستشفائية والإجتماعية وموارده البشرية.

كما أعلن اليوم أعضاء الحكومة وأعضاء البرلمان بمجلسيه، عن مساهمتهم بشهر من رواتبهم لدعم الصندوق المحدث.

وكان الملك قد أعطى تعليماته للحكومة، قصد الإحداث الفوري لصندوق خاص لتدبير ومواجهة وباء فيروس كورونا، الذي ستوفر له اعتمادات بمبلغ عشرة ملايير درهم، سيخصص من جهة، للتكفل بالنفقات المتعلقة بتأهيل الآليات والوسائل الصحية، وكذا دعم الاقتصاد الوطني من خلال مجموعة من التدابير التي ستقترحها الحكومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *