الأحد 9 أغسطس 2020

الداخلية توقف قائدا ظهر يصفع مواطنين وهذا ما ينتظره

أصدرت وزارة الداخلية قرارا بتوقيف القائد الذي عنف مواطنين بالصفع والركل، وهي المشاهد التي جرى توثيقها بفيديو انتشر في وسائل التواصل الاجتماعي، في إطار تطبيق حالة الطوارئ الصحية وتقييد حركة المواطنين.

وبالموازاة مع ذلك، جرى الإعلان عن تعيين قائد آخر مكانه، حيث كان يشتغل بالملحقة الأولى بباشوية عين حرودة التابعة لعمالة المحمدية.

وخلف الفيديو استنكارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أن تتدخل الداخلية باتخاذ قرار تأديبي في حقه.

ويذكر أن وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، سبق له أن أرجع سلوكات العنف التي يمارسها رجال السلطة إلى حالة الضغط التي يعيشونها واشتغالهم لساعات إضافية، داعيا المواطنين للتعاون مع السلطات في تطبيق الطوارئ الصحية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *