الأحد 16 أغسطس 2020

غضب وسط ربابنة “لارام” بعد خصم 50 ألف درهم من رواتبهم بسبب كورونا

على الرغم من الأزمة التي خلفتها جائحة كورونا، راسلت الجمعية المغربية لربابنة الطائرات، المدير العام لشركة الخطوط الملكية الجوية، معبرة عن غضبها من ما سمته “الإجراءات غير القانونية”، لـ “لارام”، المتمثلة في الخصم من رواتبهم، التي تبلغ في الأصل 15 مليون سنتيم.

وبينما توقفت جميع الرحلات الجوية من وإلى المغرب، ما كبد شركة الخطوط الملكية الجوية خسائر ضخمة، اتهمت جمعية الربابنة، في بلاغ أصدرته يوم الخميس الماضي، “لارام” باتخاذ “قرار غير قانوني”، بتخفيض أجورهم بثلاثين في المائة، معتبرة أن القرار لا يستند على أي أساس قانوني، أو قرار حكومي، مشيرة إلى أن الشركة اتخذته دون موافقة الأجراء وممثليهم، مسجلين في هذا الإطار ما سمّوه بـ “غياب الشفافية والوضوح”.

وأشار الربابنة، في بلاغهم (الذي تتوفر “أمٓزان24” بنسخة منه)، إلى أن إدارة “لارام” خفظت أجورهم حتى قبل الأزمة الصحية، وأعطت بالمقابل رواتب سخية لطيارين أجانب غير أكفاء.

وتجدر الإشارة إلى أن تداعيات وباء كورونا، خلفت خسائر كبيرة لدى شركة الخطوط الجوية، الشيء الذي جعلها تخفض أجور موظفيها، بحوالي 10 إلى 30 بالمائة، فضلا عن دفعها موظفين ومستخدمين للحصول على عطلة غير مؤدى عنها.

ويذكر أن المغرب أوقف كل الرحلات بما فيها الجوية من وإلى أراضيه، منذ تاريخ 14 مارس الجاري، حتى إشعار آخر، في سياق الإجراءات الوقائية من جائحة كورونا.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *