الجمعة 7 أغسطس 2020

لاعبو برشلونة يوافقون على تخفيض أجورهم بـ 70 في المائة

بعد قرار إدارة النادي بتخفيض رواتبهم تضامنا مع الأزمة الاقتصادية الناتجة عن تفشي وباء كورونا، وافق لاعبو نادي برشلونة لكرة القدم، اليوم (الاثنين 30 مارس)، على خصم 70 في المائة من أجورهم خلال مدة الأزمة الصحية بالبلاد.

وأعلن النادي الكاتالوني، أن اللجنة التوجيهية للفريق، وأعضاء الفرق من جميع أصناف الرياضات، باستثناء بعض أعضاء فريق كرة السلة، اتفقوا على تخفيض رواتبهم طيلة فترة الطوارئ.

وأشار بيان صحافي للنادي، أن التخفيض سيتجاوز 70 بالمائة للفريق الأول لكرة القدم، ومنح مرتب شهر كامل لجميع الموظفين غير اللاعبين للدولة بغية تجاوز الأزمة.

وفي حسابه على “إنستاغرام”، نشر نجم الفريق ليونيل ميسي تدوينة حول مفاوضات تخفيض الأجور، قائلا: ” قبل كل شيء، إننا كنا نقبل دائما تخفيض أجورنا، لأننا نتفهم الوضع الحالي، ونحن دائما نبادر لمساعدة النادي”.

وقال ميسي “تأخرنا بعض الشيء لأننا كنا نبحث عن حلول حقيقة لمساعدة النادي، وفكرنا أيضا في الناس الأكثر تأثرا بهذه الأزمة”، مشيرا إلى أن البعض أرادوا أن يضعوهم تحت الضغط.

وأوضح النادي أن التخفيض نسبي في أجور اللاعبين التي تمنح أيام العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *