الجمعة 7 أغسطس 2020

أول خروج لنقيب هيئة المحامين بمراكش بعد إصابته بكورونا

كشف نقيب المحامين بهيئة مراكش، مولاي سليمان العمرانى، رسميا إصابته بوباء كورونا، إذ يخضع للحجر الصحي بمستشفى مراكش.

وأخبر النقيب العمراني، زملائه النقباء وأعضاء المجلس، أنه في خضم الالتزام بما يفرضه عليه الواجب المهنى والمسؤولية، وجد نفسه فريسة وعكة صحية، استوجبت التنقل من أجل الكشف الصحي، لتكشف النتائج إصابته بفيروس كورونا “كوفيد 19″، ليخضع بذلك للحجر الصحي.

ودعا النقيب المصاب الجميع، من أجل “الدعاء والإنضباط بالتقيد بالنداءات السابقة، والمكوث بمنازلكم إلى حين انقشاع هذه الضبابية التى نأمل مرورها بأقل الخسائر”.

وتجدر الإشارة، إلى أنها ليست المرة الأولى التي يصاب فيها جسم المحامين بهذا الوباء، إذ سبق أن أعلن المحامي الحبيب حاجي إصابته بالفيروس هو وزوجته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *