الثلاثاء 9 مارس 2021

عمدة طنجة يجهّز 200 تابوتا وصورته وسطها تخلق الجدل

تداول مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي صورا لعمدة مدينة طنجة وهو يجهز توابيت خشبية خاصة بالموتى، وأرفقت الصور بتعاليق تفيد أنها خطوة من طرف العمدة للتعامل مع مستجدات وباء كورونا

وأثارت الصور المرفقة بتلك التعاليق موجة من الاستياء، بالنظر إلى أن العمدة لم يجد ما يواجه به التطورات الوبائية سوى تجهيز توابيت للموتى المرتقبين بمدينة طنجة.

وأفادت مصادر محلية مطلعة، أن الصور “حق أريد به باطل” خصوصا عندما تم إقرانها بوفيات كورونا، ذلك أن محمد البشير العبدلاوي عمدة طنجة ورئيس مجلسها الجماعي، كان يقوم بزيارة تفقدية لمركز الطب الشرعي بمنطقة الرهراه، للاطلاع على تقدم الأشغال، المرتبطة بالتهيئة الخارجية للمركز.

وأضافت المصادر نفسها، أن الصورة التقطت أثناء الزيارة التفقدية لمركز الطب الشرعي، وتفقد مختلف التجهيزات الطبية الموجودة وكيفية اشتغالها والاستفادة منها، كما تفقد جميع المرافق والخدمات المرتبطة بهذا المركز ووقوفه على مدى استجابتها للخدمات التي ستقدم للمواطنين.

وأشارت المصادر إلى أن خطوة تحضير 200 تابوت للموتى، تأتي في إطار قطع الطريق على شبكات السماسرة التي تبيعها بمبلغ يصل 1000 درهم، بينما تبلغ كلفتها 300 درهم، خاصة أن القانون المغربي ينص على أن تنقيل الوفيات بين المدن يشترط وجود تابوت خشبي يحمل طابع الجهات المختصة.

وتجدر الإشارة إلى أن الصورة خلقت جدلا واسعا بالمدينة، خصوصا بعد أن فهم منها أنها في إطار التحضيرات للتعامل مع وباء كورونا المستجد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *