الجمعة 7 أغسطس 2020

انتحار عشريني شنقا بتارودانت

وضع شاب في العشرينات من العمر حدا لحياته، وانتحر شنقا، اليوم (الثلاثاء 28 أبريل)، بمنزل أسرته الكائن بحي درب المعلم محماد بمدينة تارودانت لأسباب ماتزال مجهولة.

ووفق مصادر محلية، فإن السلطات المحلية والأمنية ورجال الوقاية المدنية توافدوا إلى مكان انتحار الشاب، ونقلت جثة الهالك إلى المستشفى الإقليمي المختار السوسي بالمدينة من أجل خضوعها للتشريح الطبي، وفتحت عناصر الأمن التحقيق في ظروف وملابسات الواقعة لكشف أسباب الانتحار.

ويذكر أن واقعة الانتحار التي تصادف رابع أيام شهر رمضان، ليست الأولى في فترة الحجر الصحي، حيث سبقتها في الشهر نفسه واقعة انتحار بالفقيه بنصالح وأخرى بطنجة لأسباب غامضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *