الثلاثاء 4 أغسطس 2020

اكتشاف حفريات أول ديناصور مائي بالعالم عاش قبل 100 مليون سنة بأرفود

وجد فريق دولي من العلماء حفريات أول ديناصور مائي معروف في العالم بتسمية “سبينوصور” عاش قبل ملايين السنين جنوب شرق المغرب؛ في منطقة زريكات على بعد حوالي 30 كيلومترا من مدينة أرفود، وهو أول ديناصور تواجد في العصر الطباشيري.

وبعد أكثر من 70 عاما من البحث في الحفريات بالمنطقة، تأكد العلماء أن سبينوصور كان يتمتع بأرجل ذات حجم ضخم يبلغ طولها 13 مترا، وعاش قبل 95 مليون سنة إلى 100 مليون سنة.

وأضاف العلماء، أن سبينوصور كان قادرا على العيش في الماء والصيد فيه، وكان له ذيل طويل بشكل كبير، ويحتوي على أشواك عصبية عالية وشفرات على شكل زعانف تمكنه من القيام بتمويج جانبي كبير خلال غوصه في المحيطات.

وضم البحث فريقا من الباحثين بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء وجامعة بورتسموت البريطانية، ومتحف العلوم الطبيعة في ميلانو الإيطالية. ووصفت جامعة الحسن الثاني الاكتشاف بالقصة التي لا مثيل لها لديناصور غير عادي، والذي اكتشفت أول عظام أحفورية له قبل أكثر من قرن في صحراء مصر من قبل عالم الحفريات الألماني إرنست سترومر، إلا أنها دمرت بعض قصف الحلفاء لمتحف ميونيخ خلال عام 1944 إبان الحرب العالمية الثانية.

ونشرت نتائج الاكتشاف في المجلة العلمية “ناتشورال”، ومجلة “ناشيونال جيوغرافيك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *