الثلاثاء 4 أغسطس 2020

اتهام مدير سجن ورزازات بتعذيب سجين مصاب بالسكري والمندوبية تخرج عن صمتها

خرجت المندوبية العامة لإدارة السجون، للرد على شريط فيديو منشور على موقع يوتوب، يدّعي من خلاله أحد الأشخاص تعرض سجين مصاب بداء السكري بالسجن المحلي بورزازات لـ “التعذيب من طرف مدير المؤسسة”.

وقالت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، في بلاغ لها قبل قليل (الأحد 3 ماي)، إن ما ورد في التسجيل من تعرض السجين المسمى (م.ت) لـ “التعذيب والرفس على عنقه من طرف مدير المؤسسة وكذا العبث بكرامته” هو ادعاء لا أساس له من الصحة، حيث إن السجين المعني صرح خلال الاستماع إليه أنه لم يتصل بتاتا بأي صحافي.

وأضافت مندوبية التامك، أن السجين وبعد اطلاعه على المقطع الصوتي المنسوب إليه، أكد أنه لا يعرف الشخص صاحب الفيديو وأن الصوت ليس له، مضيفة أن الحالة الصحية للسجين المذكور مستقرة، حيث يخضع للمتابعة الطبية ويتناول الأدوية الخاصة بمرض السكري بانتظام.

وعبرت إدارة المؤسسة السجنية عن استنكارها “ترويج مثل هذه الأكاذيب والادعاءات في السياق الحالي”، وأكدت أنها ستقوم في شخص مديرها بتقديم شكاية بصاحب الشريط إلى النيابة العامة المختصة، وذلك بسبب الاتهامات الباطلة المروجة في الشريط المذكور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *