الثلاثاء 4 أغسطس 2020

في حالة اعتقال.. إحالة فرنسي دهس أغنام طفل على المحاكمة

أحالت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية ببنسليمان اليوم (الثلاثاء) المواطن الفرنسي الذي دهس أغنام راع بشاطئ الصنوبر بالمنصورية الواقعة بين مدينتي بوزنيقة والمحمدية على المحاكمة في حالة اعتقال.

وجاء ذلك، بعد قضائه مدة الحراسة النظرية والتحقيق معه من قبل عناصر الشرطة القضائية التابعة للدرك الملكي بالمنصورية، قبل إحالته على وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية ببنسليمان للاستماع إليه من أجل المنسوب إليه، والذي قرر متابعته في حالة اعتقال.

وتدخل الدرك الملكي بمنطقة المنصورية الواقعة بين بوزنيقة والمحمدية لإيقاف شخص فرنسي، دهس قطيعا من الأغنام بسيارته بمنطقة شاطئ الصنوبر ببوزنيقة المعروف بشاطيء “دافيد”، كرد فعل غاضب على دخول الماشية التي تعود لطفل صغير إلى ملكيته بالمنطقة المذكورة.

وأفادت المعطيات، أن الطفل المتحدر من مدينة المحمدية، والذي يقوم بالسهر على رعاية أغنام والده، وجد نفسه بحر الأسبوع الماضي مصدوما أمام دهس أغنامه من طرف الفرنسي، وهو المشهد الذي وثّق بشاعته فيديو خلف تنديدا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي.

ويظهر في الفيديو كيف انطلق الفرنسي وهو يقود سيارته بسرعة جنونية ليدهس الأغنام، إذ سبب في قتل عدد مهم منها، وبعد انتهائه انتبه إلى الشخص الذي يصور وخاطبه بالفرنسية قائلا:”غادر المكان وإلا ستلقى المصير نفسه”.

وتجدر الإشارة، إلى أنه بعد انتشار الفيديو، تفاعلت عناصر الدرك الملكي بسرعة مع الحدث، لتعتقل الفرنسي المتهم وتقوده للتحقيق معه في المنسوب إليه، بتعليمات من النيابة العامة، قبل إحالته على العدالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *