الأحد 9 أغسطس 2020

إقالة مدير مصحة احتفلت بمتعافين من كورونا

كشفت نقابة الاتحاد المغربي للشغل، أن إدارة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، أقدمت على إقالة مدير مصحة الزيراوي، لأن العاملين بالمصحة احتفلوا كما باقي زملاؤهم العاملين بالمصحات والمؤسسات الاستشفائية الأخرى بتعافي عدد من المصابين بوباء كورونا.

وانتقذت النقابة قرار الإقالة، في بيان لها بمناسبة فاتح ماي، معتبرة إياه يدخل في خانة الأساليب المحبطة للعزيمة وروح الإجماع الوطني، وأضافت أنه “محاولة يائسة، وبإيعاز وتدخل سافر من أطراف خارجية عن المؤسسة، لحجب المساهمة الفعالة للمصحات”.

وقالت النقابة، نه في الوقت الذي أثنى فيه الرأي العام الوطني على المجهودات الكبيرة التي يبذلها العاملون بالضمان الاجتماعي ومصحاته التي استقبلت المصابين بالوباء، وبدل الالتفات إلى فئة الممرضين والممرضات المتعاقدين وتمكينهم من حقهم الدستوري في توفير الحماية الاجتماعية، فإذا بالإدارة العامة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي تقدم على خطوة خارج الزمن على إقالة مدير مصحة الزيراوي.

وأكد الاتحاد المغربي للشغل، أنه تصرف لن يثني جنود مصحات الضمان الاجتماعي في بذل المزيد من المجهودات بهمة كبيرة وكل التفان، ولا يثنيهم عن التنازل عن حقهم في التضامن مع زميلهم إلى حين التراجع عن قرار الإعفاء ونيل حقوقهم في الترسيم والحماية الاجتماعية.

وجدير بالذكر، أن مظاهر الاحتفال أمام المصحات كانت قد أثارت انتقاذات واسعة بسبب الظروف غير الصحية التي تمت فيها، والتي وصفت بالمساعِدة على انتشار الوباء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *