السبت 8 أغسطس 2020

قائد بتيفلت يعتدي بالضرب والشتم على طاقم الأمازيغية (صور)

تعرض طاقم للقناة الأمازيغية، لاعتداء بالضرب والسب والقذف من طرف قائد الملحقة الثالثة بمدينة تيفلت، خلال إنجازهما ريبورتاج للقناة حول تزويد الأسواق بالمواد الاستهلاكية بإقليم الخميسات، خلال أزمة فيروس كورونا المستجد.

وفي فيديو يوثق الحادثة، التي تعرض لها كل من الصحافية سعاد وصيف، والمصور محمد بوالجيهال، أمس (الثلاثاء)، فإن القائد المذكور منع الطاقم من التصوير باعتباره هو من يمنحهما الحق في ذلك، وعرّض الصحفيين لعنف لفظي ومادي خلال محاولته استصدار الكاميرا منهما.

وقالت سعاد وصيف، الصحافية المعتدى عليها، “اعتدى علي القائد المسمى (عزيز) بالشتم والسب وعيرني بكلام ساقط، وصفعني على وجهي مرتين ودفعني أكثر من مرة”.

وتابعت سعاد، “حاول القائد وأعوان السلطة تكسير الكاميرا وسلبها من المصور محمد، ما تسبب في إصابته بجروح على مستوى اليد، وتوقف التصوير”، مؤكدة أن “انتقالهما إلى تيفلت جاء في إطار سياسة القرب التي تنهجها القناة؛ بمواكبتها للمعيش اليومي للمواطن، والمستجدات المتعلقة بالفيروس التاجي ببلادنا”.

تعليق واحد

  1. اين هو هذا الفيديو أريد مشاهدته ؟ قولو لنا شى حجا معقولة براك من تلفيق التهم أولى ضربني وبكى اوبشا الصحافة اوشكا رحنا مشي ف مريكان الى كتبتها لينا نصدقوها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *