الثلاثاء 4 أغسطس 2020

بعد الفنادق.. السلطات تستعد لإيواء مرضى كورونا بالمدارس والداخليات

بعدما تم اللجوء إلى الفنادق من أجل إيواء مرضى كورونا الذين يتلقون العلاجات، أو أولئك الذين فرض عليهم الحجر الصحي، تستعد السلطات العمومية إلى استخدام المدارس والداخليات كذلك.

ويأتي ذلك، بعدما وجهت الأكاديمية الجهوية للتربية بجهة الرباط سلا القتيطرة، التابعة لوزارة التربية الوطنية والتكوين والمهني والتعليم العالي والبحث العلمي، مراسلة أمس (الأربعاء)، إلى كل المديرين الإقليمين، من أجل إخبار رؤساء المؤسسات لإبقاء هواتفهم الخلوية في وضعية تشغيل بالليل وبالنهار (24/24)، وطيلة أيام الأسبوع بما في ذلك أيام الأحاد.

وبحسب نص المراسلة، التي تتوفر (جريدة “أمَزان24” على نسخة منها) فإن ذلك يأتي حرصا على البقاء المتواصل رهن إشارة السلطات العمومية، تحسبا لأي حاجة محتملة إلى استعمال المرافق التربوية والتجهيزات المتوفرة.

وتأتي هذه المراسلة، في سياق مازالت تعرف فيه الحالة الوبائية بالمغرب تسجيل حالات إضافية، على الرغم من انخفاض نسبة الوفيات وارتفاع حالات الشفاء.

ويشار إلى أن السلطات جهزت عددا من الفنادق والمستشفيات لاستقبال مرضى كوفيد19، فضلا عن تجهيزها عددا من المستشفيات الميدانية، غير أن بعضها امتلأ، كمصلحة كوفيد19، التي تستقبل الحالات المؤكدة للعلاج بمستشفى الأطفال السويسي بالرباط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *