موخاريق يحتفي بعيد الشغل عن بعد

رغم استقرار الحالة الوبائية، قرر الميلودي موخاريق، الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، يوم الأحد المقبل (فاتح ماي) العيد الأممي للعمال.

وفي ظل استغراب باقي النقابات العمالية، أفادت الأمانة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل، أنه نظرا لتزامن فاتح ماي لهذه السنة مع عيد الفطر ومراعاة للتدابير الاحترازية لمكافحة الجائحة قررت ” عدم تنظيم التظاهرات الحاشدة والاستعراضات الضخمة مركزيا، محليا أو جهويا “.

كما أشارت، حسب الموقع الإلكتروني للاتحاد المغرب للشغل، إلى ” الإبقاء على جميع الأشكال ومظاهر الاحتفال والاحتجاج والتضامن العمالي داخل جميع مقرات الاتحاد المغربي للشغل على الصعيد الوطني من تجمعات وندوات وأنشطة مختلفة، مع إمكانية تنظيمها في الفترة ما بين 29 أبريل و2 ماي 2022 “، فضلا عن ” ترك الصلاحية لكل اتحاد جهوي أو محلي أو نقابة وطنية أو جامعة مهنية في ابتكار مبادرات وأشكال تراعي خصوصية الجهة أو القطاع “.

ويأتي ذلك، في ظل تصاعد حدة الغضب الشعبي، بسبب الارتفاع المهول في أسعار المواد الغذائية، في سابقة من نوعها، دون أن تبادر الإطارات النقابية، إلى إعلان مواقفها من ذلك، رغم تأثر القدرة الشرائية للمواطنين.

قد يعجبك أيضا
اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.